الملتقى الإعلامي العربي الأول


الملتقى الإعلامي العربي الأول

"الإعلام ومتطلبات العصر"

الكويت من 7 - 9 يونيو 200
 

 
 كانت هذه هي الدورة الأولي لانطلاق الملتقي الإعلامي العربي، والتي كانت تحت رعاية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عندما كان سموه وزيراً للخارجية، والتي ناقشت احتياجات الإعلام العربي لمواصلة المشوار والعطاء، ومتطلبات العصر التي فُرضت علي المؤسسة الإعلامية كتحدٍ من ضمن التحديات التي تواجه الإعلام العربي من أجل مواكبة عصر المعلومات

 
 
وشهدت فعاليات الملتقي جلسة افتتاحية أُلقيت فيها كلمات الافتتاح، كما شهد جدول أعمال هذه الدورة انعقاد ست جلسات ناقشت القضايا الآتية:
 
 
• الإعلام العربي.. الآمال والطموحات.
• الصحافة العربية.. وتحديات المستقبل.
• الفضائيات العربية.. الواقع والطموح.
• الإعلام وأخلاقيات المهنة.
• الإعلام العربي.. والمتغيرات الدولية.
• الإعلام بين الحرية والقيود.

وقد وضعت الدورة الأولي من أعمال الملتقي الإعلامي العربي ترسيخ بعض المبادئ هدفاً تعمل من أجله وتؤكد علي ضرورته.. ومن هذه الأهداف:

- التركيز علي ضرورة الاستلهام من حضارة الأجداد، وإدراك أهمية استفادة الذات العربية من ذلك.

- توظيف الإمكانيات الذاتية العربية الحالية في تغيير الواقع العربي بما ينسجم مع طموحاتنا في بناء المجتمع العربي الموحد والمعاصر.

- مصير الأمة العربية ومصدر نهوضها يتوقفان علي مدي جدية الاقتناع بهذا الفهم وهذا الإدراك، فالقضية كلها تتركز في نوع الإدراك الذي تفهم من خلاله الأمة العربية واقعها وإمكاناتها الذاتية في التغيير المطلوب للواقع الإعلامي العربي.

- التخلي عن المطلق في حالة الدفاع والانتقال إلي إستراتيجية الهجوم وتدعيم قدرات ومستويات القيادات الإعلامية.

- توقيع المستلزمات الضرورية لتطوير وضع الخطط الإعلامية ودعم مؤسسات البحث والقرار وتحسين فعالياتها.

- الاستيعاب النقدي للتقنيات والأساليب المستخدمة في الاستراتيجيات الإعلامية الحديثة.

- فهم طبيعة العلاقة التي تربط بين التخطيط الإعلامي والتخطيط السياسي وغيرهما من عمليات التخطيط.

- استيعاب الإعلام بمختلف مستوياته (أي الإعلام الموجه إلي صُناع القرار وقادة الرأي، وإلي الجماهير بفئاتها المختلفة).