آل خليفة تؤكد علي أهمية دور الشباب في صياغة مستقبل الإعلام العربي

/Content/Files/AMFNewsImage/alshekha mai alkhalefa 684764GDBXCKEDDNJBDKBHUNVUXOSL.jpg

وزيرة الإعلام البحرينية ضيفة شرف الملتقى الإعلامي العربي الثالث للشباب
آل خليفة تؤكد علي أهمية دور الشباب في صياغة مستقبل الإعلام العربي
 
القاهرة 25فبراير 2010م
 
شهدت فعاليات الملتقى الإعلامي العربي الثالث للشباب الذي أقيم في العاصمة المصرية القاهرة في الفترة من 24-25 فبراير 2010 حضور معالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة والإعلام في مملكة البحرين كضيفة شرف الملتقى لهذا العام، حيث حضرت آل خليفة حفل الافتتاح في قاعة الاحتفالات الكبرى بجامعة القاهرة وألقت معاليها كلمة في حفل الافتتاح الذي حضره كل من الأستاذ الدكتور حسام كامل رئيس جامعة القاهرة والأستاذة الدكتورة ليلى عبد المجيد عميدة كلية الإعلام بجامعة القاهرة والدكتورة فائقة السعيد مستشارة الأمين العام لجامعة الدول العربية لإدارة التربية والتعليم والبحث العلمي والسيد/ ماضي الخميس الأمين العام لهيئة الملتقى الإعلامي العربي.
وقد أكدت معالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة والإعلام في مملكة البحرين خلال كلمتها أثناء الافتتاح على أن المستقبل سوف يحمل في طياته تصورات وخطط وطموحات الشباب والأجيال القادمة وأن هذا المستقبل سيكون ترجمة ونتاجاً لما يصاغ في بيئة تنمو فيها الإبداعات الشبابية وتعطى فيها الفرص الكاملة للعقول المتميزة والمنتمية إلى مشاريع المواطنة والمحافظة على الهوية وأضافت بأن المملكة قد ترجمت هذه الحقيقة وحولتها إلي واقع يعكس توجهات القائمين على عليها.
كما أشارت آل خليفة إلى مهرجان تاء الشباب وما عكسه نجاح هذا المهرجان من ايجابيات تؤكد على أهمية الدور الشباب في عملية التنمية الاجتماعية والمحافظة على الهوية وصياغة المستقبل وصناعته، واختتمت الوزيرة كلمتها بعرض مختصر لأهم محطات مهرجا تاء الشباب وأهم انجازاته وايجابياته وما استطاع أن يحققه.
من جانبه أكد الأمين العام لهيئة الملتقى الإعلامي العربي ماضي الخميس على أن وجود معالي الشيخة مي آل خليفة كضيفة شرف الملتقى الإعلامي العربي الثالث للشباب يعد إضافة كبرى إلى فعاليات هذا العام خاصة وأن مملكة البحرين تشهد طفرة إعلامية كبرى وتعيش أجواء من الحرية التي تدعم تقدم العمل الإعلامي وتجعله أكثر ايجابية وفعالية، وأضاف الخميس بأن ما قدمه شباب البحرين في هذه الدورة وحضورهم المشرف يعتبر نموذجاً ممتازاً لمساهمات الشباب وقدرتهم على المشاركة الفعالة في عملية التنمية وصناعة المستقبل.
جدير بالذكر أن مملكة البحرين قد شاركت في فعاليات الملتقى بوفد من طلبة كلية الإعلام في المملكة والجامعات العربية وكانت مشاركتهم مشاركة مثمرة وقيمة كما شهد الملتقى هذا العام إقامة عدد من ورش العمل التي شارك فيها نخبة من الإعلاميين الذين تفاعلوا مع الشباب خلال هذه الورش تفاعلاً كبيراً وتناولت هذه الورش عدد من القضايا المهمة ذات الصلة بمستقبل الإعلام وارتباطه بوسائل وآليات العصر الحديث في محاولة جادة لربط الشباب بهذا المستقبل واعداهم للمشاركة فيه بقوة.
 

تعليقات القراء ضع تعليقك