الملتقى الإعلامي العربي الثالث للشباب.. قمة إعلامية عربية شبابية

/Content/Files/AMFNewsImage/madi345678ZWSZQGRUYYVCLTSSXRMFHZGZ.png

تحتضنه جامعة القاهرة 25 الجاري بمشاركة كوكبة من ابرز الإعلاميين العرب
الملتقى الإعلامي العربي الثالث للشباب.. قمة إعلامية عربية شبابية

تستعد هيئة الملتقي الإعلامي العربي لإقامة الدورة الثالثة من أعمال الملتقي الإعلامي العربي للشباب الذي سيقام في العاصمة المصرية القاهرة في قاعة الاحتفالات الكبرى في مقر جامعة القاهرة وتحت رعاية الأمين العام لجامعة الدول العربية السيد/ عمرو موسي وذلك في يومي 24و25 فبراير الجاري 2010.
وتتميز الدورة الثالثة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي للشباب بجدول أعمال متميز يفتتحه الأمين العام لجامعة الدول العربية السيد/ عمرو موسى بإلقاء كلمة الافتتاح كما سيشهد حفل الافتتاح كلمة لمعالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة والإعلام في مملكة البحرين، وكذلك كلمة لكل من د.حسام كامل رئيس جامعة القاهرة ود.ليلي عبد المجيد عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة وماضي الخميس الأمين العام لهيئة الملتقى الإعلامي العربي.
وسيشهد جدول أعمال هذه الدورة بعض جلسات الحوار المفتوح كالجلستين الأولى والثانية من جلسات جدول الأعمال واللتان سيكون ضيفهما السيد/ عمرو موسي ومعالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة في حوار مفتوح ومباشر مع الشباب الحاضرين، كما سيشهد جدول الأعمال عدد من الجلسات الأخرى التي تتناول بعض القضايا والإشكاليات المتعلقة بمستقبل الإعلام العربي وفرص الشباب المتاحة وكيفية تطوير الشباب لقدراتهم كي يكونوا إضافة حقيقية لمسيرة الإعلام العربي، وستذخر هذه الجلسات بالعديد من الأسماء الأكاديمية والإعلامية الكبرى وعدد من رؤساء مجالس بعض المؤسسات الكبرى حيث ستشهد هذه الدورة مشاركة كل من د.نجوى كامل وكيل كلية الإعلام بجامعة القاهرة، ود. محمود علم الدين رئيس قسم الصحافة بكلية الإعلام جامعة القاهرة، ود. خولة مطر مديرة المركز الإعلامي للأمم المتحدة في القاهرة، كما سيشارك في جلسات جدول الأعمال أيضا رندا أبو العزم مديرة قناة العربية، وعمرو الكحكي مدير قناة الجزيرة انترناشونال، وعمرو عبد الحميد مدير مكتب BBC بالقاهرة، ومحمد صلاح مدير مكتب جريدة الحياة، ومنيف الحربي المدير التنفيذي لعرب سات، ووائل الفخراني مسئول جوجل الشرق الأوسط، ود. حسن راتب رئيس مجلس إدارة المحور ، د. أحمد بهجت رئيس مجلس إدارة دريم، وأ. محمد أبو العنين رئيس مجلس إدارة شركة كليوباترا، ود. سيد البدوي رئيس مجلس إدارة قناة الحياة، والفنان جمال سليمان، والإعلامي محمود سعد مقدم برنامج البيت بيتك علي التلفزيون المصري.
كما ستقام أربع ورش عملٍ متخصصة في مقر كلية الإعلام في جامعة القاهرة وذلك يوم 24 فبراير الجاري 2010 وستتناول هذه الورش بعض المحاور الهامة والتي تتصل اتصالاً مباشراً ببعض المفاهيم المهمة الخاصة بطريقة تعامل الشباب مع الإعلام حالياً ومستقبلاً؛ ومنها مسألة الحيادية في وسائل الإعلام ويديرها الصحافي الأستاذ أحمد المسلماني، وكذلك مستقبل الإعلام التقليدي والرقمي ويديرها أ.جمال غيطاس رئيس تحرير مجلة لغة العصر، ومتطلبات سوق العمل ويديرها أ. خالد صلاح، ثم أخيراً إشكالية الإعلام والرأي العام ومَن يوجه مَن؟! ويديرها الصحافي الأستاذ محمد الشبة.
وقد أعربت د ليلى عبد المجيد عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة عن سعادتها بإقامة الدورة الثالثة من دورات الملتقى الإعلامي العربي للشباب حيث أكدت أن "استمرار إقامة هذا الحدث الشبابي الكبير يعد شيئا ايجابياً  ومفيداً بدرجة كبيرة لشبابنا لأنه يقربهم من الواقع الإعلامي العربي بشدة ويتيح لهم الفرصة للقاء الإعلاميين والصحافيين البارزين في العالم العربي في تظاهرة إعلامية تمثل قناة لنقل الخبرات بشكل مباشر لطلبة الإعلام" وأضافت " إن الملتقي قد حقق الكثير من الايجابيات علي مدار الدورتين السابقتين ونأمل أن تحقق هذه الدورة أهدافها".  
وقد صرح الأمين العام لهيئة الملتقى الإعلامي العربي ماضي عبد الله الخميس بأنه " قد حاولنا في هذه الدورة أن نقرب الشباب أكثر من بعض المفاهيم الأساسية التي ينبغي أن يتحلوا بها عند دخولهم أرض الواقع الإعلامي" كما أضاف بأن هذه الدورة بها الكثير من الإعلاميين المهنيين المتمتعين بقدر عال من المهنية والاحترافية مؤكداً علي أن ذلك سيكون له انعكاس طيب علي هذه الدورة وحصيلة استفادة الشباب منها خاصة وأنها تجمع أيضاً عددا من الأكاديميين الكبار أصحاب الخبرة؛ قائلا  بأن "الخبرة العملية والدراسة الأكاديمية هما الضلعان الأساسيان في بناء جيل من الإعلاميين القادرين علي تحمل المسئولية شيئاً فشيئاً شريطة أن يرتكزا علي أخلاقيات المهنة وأساسيات الرسالة الإعلامية السليمة ".
وأكد الخميس علي أن هيئة الملتقى الإعلامي العربي بالتعاون مع كلية الإعلام بجامعة القاهرة يقومان بوضع اللمسات الأخيرة لانطلاق هذه الفعالية المهمة حيث يتم التنسيق المباشر بين كل الجهات من أجل خروج هذه الدورة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي الثالث للشباب كما هو متوقع لها مشيداً، في الوقت ذاته، بالمجهودات التي تقوم بها كلية الإعلام بجامعة القاهرة ومدى روح التعاون الايجابي الملموس الذي تقدمه جامعة القاهرة من أجل أن تحقق هذه الدورة جميع أهدافها المرجوة.    

 
 

تعليقات القراء ضع تعليقك