ماضي الخميس: هدفنا مد جسور التعاون والثقة بين مؤسسات العالم العربي ككل.

/Content/Files/AMFNewsImage/Arab Media Forum Logo BrownWLBNYKETVDYXNDXAEEDWGDRA.jpg

ملتقي قادة الإعلام العربي في البحرين خلال ديسمبر المقبل
ماضي الخميس: هدفنا مد جسور التعاون والثقة بين مؤسسات العالم العربي ككل



أعلنت الهيئة التنفيذية للملتقي الإعلامي العربي عن إقامتها للملتقي الأول لقادة الإعلام العربي بالتعاون مع وزارة الثقافة والإعلام البحرينية في مملكة البحرين خلال ديسمبر 2009.

وقال الأمين العام للملتقي الإعلامي العربي ماضي عبد الله الخميس أن " فكرتنا من عقد الملتقي الأول لقادة الإعلام العربي قد نبعت بالأساس من إيماننا العميق بأهمية الحوار وتأثيره بين قادة الإعلام العربي والذي يؤدي إلي إحداث المزيد من التقارب في وجهات النظر تنعكس بالتالي علي أداء وسائل إعلامنا العربية وتزيدها ارتباطاً بواقع عالمها و لا تنفصل عنه أبداً، كما أن الحوار يساعد في الوقوف علي أبرز العقبات والمعوقات التي يمكن أن تواجه الإعلام العربي والبحث في سبل تخطيها وتفاديها أيضاً، وكل ذلك يصب في اتجاه تطوير الإعلام العربي ومؤسساته وتطوير أداء العاملين فيه بما يتناسب مع ما نرجوه لمستقبل إعلامنا العربي".
وحول الهدف من عقد هذا الملتقي أضاف الخميس بأن " ملتقي قادة الإعلام العربي يهدف في الأساس إلي توطيد العلاقات التي تجمع الإعلاميين العرب، خاصة ونحن في فترة من عمر عالمنا العربي تجعلنا نحرص علي أن يكون هناك انصهار وتناغم وثقة متبادلة بين مؤسسات المجتمع العربي كله؛ لا سيما الإعلام لأن الإعلام يملك من الأدوات ما تمكنه من التأثير في المحيط الداخلي والخارجي تأثيراً يعود علي عالمنا العربي بالمزيد من الارتباط بقضايانا الداخلية والخارجية، كذلك يهدف الملتقي إلي ضرورة التنسيق بين قادة الإعلام العربي بهدف الابتعاد عن كل ما من شأنه تعكير صفو العلاقات بين وسائل الإعلام لأن ذلك ينعكس سلباً علي مجتمعاتنا وطموحاتها في التقدم، كذلك تبادل الخبرات الإعلامية العربية وفتح أبواب الاستفادة من هذه الخبرات للكوادر الشبابية العاملة في المجال الإعلامي والتي نعول عليها ونراهن علي إمكانياتها وما يمكن أن تقدمه".
هذا وقد وجه الأمين العام للملتقي الإعلامي العربي شكره العميق لمملكة البحرين، وبالأخص الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة والإعلام في مملكة البحرين علي استضافة هذا الحدث الهام الذي نرجوا من وراءه الكثير من الايجابيات  التي تعود علي إعلامنا العربي تقدماً وتطوراً ومواكبةً للأحداث ولقفزات التطور والتحديث التي تشهدها الحياة الإعلامية باستمرار علي مستوي العالم.
 

تعليقات القراء ضع تعليقك