الإثنين .. حفل لتكريم الإعلاميين الذين خدموا الإعلام الكويتي لأكثر من 20 عاما

/Content/Files/AMFNewsImage/لوجو الملتقى الإعلامي العربيLEAZGDNLXURAMQZYPTETINJY.jpg


الأحد – 20 نوفمبر

تقام مساء غد الإثنين احتفالية خاصة بمقر الملتقى الإعلامي العربي، بهدف تكريم عدد من الإعلاميين الكويتيين والعرب ممن خدموا الإعلام الكويتي لأكثر من 20 عاما، للسنة الرابعة على التوالي، تحت رعاية معالي الشيخ سلمان الحمود الصباح وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب، وبالتعاون مع وزارة الإعلام والجمعية الكويتية للإعلام والاتصال، وبحضور نخبة من الصحفيين والإعلاميين والعاملين في المجال الإعلامي بشكل عام، ممن يحملون التقدير والامتنان لكبار الإعلاميين الذين سيتم تكريمهم خلال الحفل.

وتحرص هيئة الملتقى الإعلامي العربي على تنظيم هذا الحفل سنويا تقديرا منها لكل من ساهم بوقته وجهده في تطوير الهيكل الإعلامي الكويتي، ويتم اختيار المكرمين وفقا لترشيحات المؤسسات الإعلامية التي يعملون فيها، حيث تقدم كل مؤسسة قائمة بالشخصيات القديرة التي تعمل فيها والتي تستحق التكريم.

وصرح ماضي الخميس الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي أن تكريم رواد العمل الإعلامي واجب وليس فضلا، لأنهم ساهموا بخبراتهم العميقة في تعليم جيل كامل من الإعلاميين، ولم يدخروا جهدا في تذليل الصعوبات ومواجهة التحديات ليصل الإعلام الكويتي إلى هذه الدرجة المرموقة من المهنية والاحترافية، وأضاف قائلا: "إن حفل التكريم يضم نخبة من الإعلاميين الكويتيين والعرب الذين خدموا الإعلام الكويتي لأكثر من 20 عاما، إضافة إلى تكريم عدد من المذيعين والمذيعات الذين ازدهرت بهم شاشة تلفزيون الكويت طوال السنوات الماضية، كما أن هناك تكريما خاصا لعدد من المؤسسين والرواد في الإعلام الكويتي ممن انتقلوا إلى رحمة الله تعالى، وذلك تخليدا لذكراهم، واعترافا بفضلهم، وتذكيرا بعطائهم".

وأشار الخميس أن هذا التكريم لم يكن ليكتمل لولا دعم ورعاية معالي الشيخ سلمان الحمود الصباح وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب، لحرصه على أن تكون وزارة الإعلام شريكا أساسيا وداعما لصناعة الإعلام في الكويت على كافة المستويات، وأشاد باهتمام الدولة بملف الإعلام وتطويره، والسعي لتوفير كافة السبل أمام الإعلام الكويتي للتطور والنهوض.

تعليقات القراء ضع تعليقك