أكاديميون يشيدون بالملتقى الإعلامي

/Content/Files/AMFNewsImage/Arab Media Forum Logo BrownNJXJNMLGKEJYLELTAKZSWDHO.jpg

أجمع أكاديميون متخصصون في الإعلام على أن الملتقى الإعلامي العربي المقرر عقده في الكويت تحت رعاية سمو رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد في السادس من شهر أبريل المقبل وحتى الثمن منه سيفتح آفاقا غير مسبوقة لتدفق الحوار بين الإعلامين العرب ونظرائهم في الغرب حول قضايا خلافية في دولة الكويت التي صنفت حرية الإعلام فيها بأنها المتقدمة في العالم العربي. كيف يمكن للمشاركين من أكاديميين وخبراء وصحافيين غيرهم من المختصين تصفية خلاصة نتاجهم الإعلامي عبر قناة تهيئ فرصة ثمينة؟. ما هو أثر التئام الملتقى بالكويت ومدى تفهم الإعلام الغربي لحاجة الشرق الموثوقة بتقاليد لا يمكن أن تتماهى وتلك السائدة في الغرب؟ وإلى أي مدى يمكن التوافق بين إعلام بذراعين متباعدين؟

<p align="justify"><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">أجمع أكاديميون متخصصون في الإعلام على أن الملتقى الإعلامي العربي المقرر عقده في الكويت تحت رعاية سمو رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد في السادس من شهر أبريل المقبل وحتى الثمن منه سيفتح آفاقا غير مسبوقة لتدفق الحوار بين الإعلامين العرب ونظرائهم في الغرب حول قضايا خلافية في دولة الكويت التي صنفت حرية الإعلام فيها بأنها المتقدمة في العالم العربي. كيف يمكن للمشاركين من أكاديميين وخبراء وصحافيين غيرهم من المختصين تصفية خلاصة نتاجهم الإعلامي عبر قناة تهيئ فرصة ثمينة؟. ما هو أثر التئام الملتقى بالكويت ومدى تفهم الإعلام الغربي لحاجة الشرق الموثوقة بتقاليد لا يمكن أن تتماهى وتلك السائدة في الغرب؟ وإلى أي مدى يمكن التوافق بين إعلام بذراعين متباعدين؟</span></p>

أجمع أكاديميون متخصصون في الإعلام على أن الملتقى الإعلامي العربي المقرر عقده في الكويت تحت رعاية سمو رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد في السادس من شهر أبريل المقبل وحتى الثمن منه سيفتح آفاقا غير مسبوقة لتدفق الحوار بين الإعلامين العرب ونظرائهم في الغرب حول قضايا خلافية في دولة الكويت التي صنفت حرية الإعلام فيها بأنها المتقدمة في العالم العربي. كيف يمكن للمشاركين من أكاديميين وخبراء وصحافيين غيرهم من المختصين تصفية خلاصة نتاجهم الإعلامي عبر قناة تهيئ فرصة ثمينة؟. ما هو أثر التئام الملتقى بالكويت ومدى تفهم الإعلام الغربي لحاجة الشرق الموثوقة بتقاليد لا يمكن أن تتماهى وتلك السائدة في الغرب؟ وإلى أي مدى يمكن التوافق بين إعلام بذراعين متباعدين؟

تعليقات القراء ضع تعليقك