جائزة الإبداع الإعلاني لعام 1012 بالتعاون مع وزارة الإعلام

/Content/Files/AMFNewsImage/alshekh-salman-2012PNNVSLDAIIORQXQIPPHSMWWR.jpg


سلمان الحمود: الجائزة فكرة جيدة لرصد الأداء الإعلاني وقياس تطوره تقنيا وإبداعيا

تنطلق اليوم الثلاثاء 25 سبتمبر 2012 في تمام الساعة الثامنة مساء احتفالية جائزة الإبداع الإعلاني لعام 2012 وإعلان الأعمال الفائزة برعاية وحضور سعادة الشيخ سلمان الحمود الصباح وكيل وزارة الإعلام، وذلك في فندق كراون بلازا بقاعة البركة.
وبهذه المناسبة قال سعادة الشيخ سلمان الحمود الصباح وكيل وزارة الإعلام أن جائزة الإبداع الإعلاني لعام 2012  تعتبر خطوة ايجابية ومبتكرة لرصد الأداء الإعلاني التوعوي الموجه للمجتمع، ومن جهة أخرى قياس التطور والقدرة الإبداعية في صناعة الإعلان في الكويت، خصوصا وأن الإعلان يعتبر من اهم الأدوات الإعلامية وأكثرها انتشارا وأقواها في توصيل الرسالة.
وأكد الصباح على أن التعاون بين وزارة الإعلام وهيئة الملتقى الإعلامي العربي لإطلاق هذه الفكرة يصب في بوتقة العمل البنّاء الذي يخدم تطور الإعلام شكلا وموضوعا، مضيفا قوله "إن هذه الجائزة من شأنها الدفع نحو تطوير المحتوى الإعلاني وجعله أكثر تفاعلية مع المجتمع وملامسا لكل القضايا ذات الاهتمام الأكبر لدى الشرائح المختلفة، مستخدما من أجل ذلك الوسائل التقنية الحديثة والأفكار الإبداعية السهلة".
ولفت الصباح إلى أن وزارة الإعلام لا توفر جهدا أبدا في المشاركة وتقديم الدعم ي فكرة أو مبادرة تخدم الصالح العام أو تسعى إلى تطوير المنظومة الإعلامية وجعلها أكثر التصاقا بقضايا المجتمع.
واوضح الصباح أن جائزة الإبداع الإعلاني لعام 2012 يقوم على التحكيم فيها لجنة تضم إعلاميين وأساتذة إعلام واجتماع وكتّاب الذين وضعوا معايير محددة لاختيار الإعلان الفائز لعام 2012، إضافة إلى التصويت المفتوح عبر الموقع الالكتروني للملتقى الإعلامي العربي arabmediaforum.net، أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر.
من جانبه أكد الأمين العام لهيئة الملتقى الإعلامي العربي أن جائزة الإبداع الإعلاني التي تقام برعاية الشيخ سلمان الحمود الصباح وكيل وزارة الإعلام أن الجائزة سوف تختار أفضل الأعمال الإعلانية التي تدعم منظومة القيم وتحث على الايجابيات داخل المجتمع وتقاوم السلبيات والأفكار الدخيلة على ثقافتنا العربية بأسلوب يتميز بالسهولة والوضوح والإبداع في الفكرة والمحتوى.
وأشار الخميس إلى أن حفل توزيع الجوائز وإعلان الأعمال الفائزة سوف يشهد حضور عدد كبير من صناع الإعلان في الكويت والمتخصصين والإعلاميين والصحافيين والكتاب والشخصيات العامة إضافة إلى عدد من سفراء الدول العربية.
كما أوضح الخميس أن جائزة الإبداع الإعلاني سوف يتم توسيع نطاقها في العام القادم لتشمل الأعمال والمواد الإعلانية على مستوى العالم العربي كله من أجل المساهمة في نشر الهدف من الجائزة وتطوير العمل الإعلاني بما يخدم التوجهات التنموية في العالم العربي مع الحافظ على الثوابت والقيم والشخصية العربية.
وسيشهد الحفل تكريم عدد من رواد الإعلان في الكويت ممن ساهموا وشاركوا في صناعة الإعلان في الكويت وكانت لهم بصمة واضحة، إضافة إلى تكريم عدد من شركات ووكالات الإعلان العاملة في السوق الكويتية خصوصا الشركات التي لها أثر في تشكيل الخارطة الإعلانية الكويتية، وكذلك سيشهد الحفل تكريم عدد من الشركات الناشئة حديثة التأسيس والصغيرة التي تتلمس طريقها في هذا المجال الواسع دفعا لها للاستمرار والمنافسة.     
يذكر أن جائزة الإبداع الإعلاني سوف تختار الإعلانات الفائزة في نطاق المواد الإعلانية المرئية التي تم عرضها خلال شهر رمضان الفضيل لعام 2012 في دولة الكويت، علما بأنه قد تم توسيع نطاق الجائزة اعتبار من العام القادم لتشمل الإعلانات في كافة أرجاء العالم العربي.

تعليقات القراء ضع تعليقك