الخميس: الإعلام أصبح صناعة وليس فقط وسيلة ترفيهية

/Content/Files/AMFNewsImage/madi Alkhamees65874653111jpgESOAEXISHIDGXZALGLEHVPHV.jpg

انعقاد ملتقى حوار الشباب متزامناً مع الملتقى الإعلامي العربي الثامن
الخميس: الإعلام أصبح صناعة وليس فقط وسيلة ترفيهية
 
 

باشرت هيئة الملتقى الإعلامي العربي استعداداتها لانطلاق فعاليات الدورة الثامنة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي في الفترة من 24- 26 إبريل 2011 تحت شعار "الإعلام وقضايا المجتمع"، والتي ستنطلق تحت رعاية سمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء.
   
كما سيتم إطلاق فعاليات ملتقى حوار الشباب لمدة يومٍ واحد بالتزامن مع انعقاد الدورة الثامنة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي في 24 إبريل 2011، حيث سيتم انعقاده قبل افتتاح فعاليات الملتقى الإعلامي العربي الثامن.

سيُشارك في مُلتقى حوار الشباب ما يقارب من 400 إعلامي شاب من مُختلف الدول العربية من خارج وخارج الكويت من الإعلاميين الشباب وطلبة الإعلام، هذا إلى جانب نُخبة كبيرة من الإعلاميين المُخضرمين ضيوف الدورة الثامنة من أعمال المُلتقى الإعلامي العربي، وسيتناول مُلتقى حوار الشباب ثلاثة محاور هامة هي " الشباب وثورة المعلومات، ماذا قدَّم الإعلام العربي؟، وماذا يريد الشباب؟ " سيتحدَّث خلالها الإعلاميين الشباب عن أفكارهم وآرائهم وسيتحاورون مع الإعلاميين المُخضرمين.

وسيركز الملتقى الإعلامي العربي في دورته الثامنة الأنظار في حواراته وجدول أعماله على المُتغيِّرات الأساسية في الوطن العربي ودور الإعلام فيها وأثره في تحريكها.

وقد صرَّح الأمين العام لهيئة الملتقى الإعلامي العربي ماضي عبد الله الخميس أن الإعلام لم يعُد وسيلة ترفيهية بل أصبح صناعة مُهمة جداً في مجتمعاتنا العربية والعالم أجمع، وعليه فقد تم اختيار شعار هذه الدورة لخدمة الإعلام لقضايا المُجتمع، مُشيراً إلى وضوح تعاظم دور الإعلام في الأحداث الأخيرة في كلاً من مصر وتونس والتي أكَّدت على قوَّة الإعلام وقدرته على التغيير في المجتمعات العربية.

وفي هذا الإطار فقد أشار الخميس إلى أنه تم وضع جدول الأعمال الخاص بالدورة الثامنة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي يعني بالإعلام والمجتمع على حدٍ سواء، حيث سيشهد مناقشة قضايا حيوية مرتبطة بواقع المجتمعات العربية ودور الإعلام فيها، حيث ستتنوع جلسات وندوات وورش عمل الدورة الثامنة ما بين موضوعات إعلامية مختلفة تتعلَّق بالشأن العربي وتتطلع إلى تطويره.

كما أكَّد الخميس على احتواء جدول أعمال الدورة الثامنة على العديد من ورش العمل التي تتنوع بين الإعلام الرياضي، الإعلام الديني والإعلام الإلكتروني... وذلك لإيجاد جو أكبر من التفاعل بين ضيوف الملتقى والحضور ولتحقيق أكبر استفادة متبادلة ممكنة لكلا الطرفين.

وفي إشارة لضيوف الملتقى الثامن فقد أكَّد الخميس على أن هذه الدورة سوف تشهد حضور ومشاركة نُخبة ضخمة من وجوه الإعلام العربي الذين يتمتَّعون بخبرات كبيرة في مجال الإعلام، هذا بالإضافة إلى كوكبة من المفكَّرين وأصحاب الرأي المعروفين في العالم العربي بل والعالم أجمع، وذلك لإضافة نكهة ثقافية إلى العملية الإعلامية في الوطن العربي.

وقد اختارت هيئة الملتقى الإعلامي العربي المملكة العربية السعودية ضيفاً شرف على الملتقى الإعلامي العربي الثامن لهذا العام، وذلك لإلقاء الضوء على المسيرة الإعلامية فيها وأبرز الإنجازات الإعلامية التي حققها الإعلام السعودي حتى الآن.

هذا وقد أشار ماضي الخميس إلى أن فعاليات الدورة الثامنة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي تتزامن مع احتفال الكويت بمرور 50 عاماً على استقلال الكويت و20 عام على تحريرها و 5 سنوات على تولِّي حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح مقاليد الحكم، ولذلك تم الاتفاق بين هيئة الملتقى الإعلامي العربي واللجنة التنظيمية على أن يتناسب الملتقى الإعلامي العربي الثامن مع احتفالات الكويت بهذه المناسبات العظيمة.

وقد اختتم الخميس حديثه موجِّهاً الشكر لسمو رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح لاهتمامه ورعايته للدورة الثامنة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي خاصة واهتمامه العام بواقع الإعلام وفعالياته وأنشطته وتشجيعه لها مما يُسهِم في تنمية المجتمعات العربية ونهضتها.
 

تعليقات القراء ضع تعليقك