البيان الختامي للمجلس العربي للتنمية الإعلامية

/Content/Files/AMFNewsImage/almagles-abyan-alne7a2y-234BOJKSIXFXANXRRVHWCROQFIX.jpg

البيان الختامي للمجلس العربي للتنمية الإعلامية
 
 

احتضنت دولة الكويت يوم 18 ديسمبر  2010  الموافق  12 محرم 1432هـ  الاجتماع التأسيسي للمجلس العربي للتنمية الإعلامية كمنظمة أهلية مستقلة لا تهدف إلى الربح وذلك بدعوة من هيئة الملتقى الإعلامي العربي. ويهدف المجلس العربي للتنمية الإعلامية إلى النهوض  بالتنمية الإعلامية للشعوب العربية ومؤسساتها ووسائل إعلامها وتأهيل الكوادر  وتطويرها  في مجالات الإعلام المختلفة. 
وقد شارك في الاجتماع التأسيسي كلا من:
نبيل الحمر المستشار الإعلامي لجلالة ملك البحرين، وعز الدين ميهوبي وزير الإعلام الجزائري السابق، ومحمد بن عيسى وزير خارجية المملكة المغربية السابق وأمين عام مؤسسة منتدى أصيلة الثقافي، وتركي السديري رئيس هيئة الصحفيين السعودية ورئيس تحرير جريدة الرياض، وصالح القلاب وزير الإعلام الأردني السابق، ود. خولة مطر مديرة المكتب الإعلامي للأمم المتحدة، ود.حسين أمين أستاذ الإعلام في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، ومحمد الخمليشي الأمين العام المساعد لقطاع الإعلام في جامعة الدول العربية، و د. محمد الرميحي إعلامي وأكاديمي، وجابر الحرمي رئيس تحرير جريدة الشرق القطرية، والإعلامي محمود شمام، وماضي عبد الله الخميس الأمين العام لهيئة الملتقى الإعلامي العربي.
ويرتكز المجلس العربي للتنمية الإعلامية على إستراتيجية تنموية مستقبلية إعلامية  تعتمد في الأساس على المبادئ والمواثيق الدولية وعلى رأسها حرية التعبير والحق في المعرفة للجميع و سهولة الوثوق والتحقق من صحة ومصداقية البيانات والمعلومات، وعدم انتهاك حقوق النشر والملكية الفكرية . وكذلك التأكيد على مبادئ الشفافية وترسيخ قيم الديمقراطية بما يخدم الإعلام العربي وتطوره.
بالإضافة إلى العمل على تعزيز القدرات الثقافية والتعليمية للعاملين في وسائل الإعلام عن طريق التدريب المتواصل والمتخصص.
وتشمل الإستراتيجية مراعاة الضوابط الضرورية لضمان عدم المساس بالقيم الدينية والاجتماعية والثقافية للمجتمعات، وبث ما من شأنه إثارة الحقد والكراهية وزرع الفتن. والابتعاد عن نشر كل ما من شأنه نشر مبادئ العنف والتطرف والإرهاب وضرورة العمل على إظهار سلبيات تلك الممارسات الخاطئة. والتأكيد على احترام الرأي والرأي الآخر والحق في النفاذ إلى وسائل الإعلام المختلفة.
وأخيرا، تهيئة المناخ لإعلام حر ومستقل يعمل على ازدهار وسائل الإعلام الحكومية والخاصة والمجتمعية والتي من شأنها دفع عجلة التنمية في المجتمعات العربية.
وخلص المجتمعون إلى تسمية الأستاذ ماضي عبد الله الخميس كمنسق عام للمجلس العربي للتنمية الإعلامية. واتفق المجتمعون على طلب أن تكون دولة الكويت هي المقر الرئيسي للمجلس العربي للتنمية الإعلامية بعد أخذ موافقة السلطات المعنية.

 

تعليقات القراء ضع تعليقك