المشاركون في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب يشيدون برعاية حضرة صاحب السمو ويؤكدون على أهمية الحدث

/Content/Files/AMFNewsImage/almooosharkenRGPXOQOTATBADOGZXOPCMOWU.jpg

المشاركون في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب يشيدون برعاية حضرة صاحب السمو ويؤكدون على أهمية الحدث
 
 

عبر المشاركون في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب والذي ستنطلق فعالياته يوم الأحد الموافق 19 ديسمبر 2010 تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله عن حرصهم على حضور فعاليات الدورة الأولى من أعمال الملتقى ومدى أهمية هذا الحدث الإعلامي الموجه للشباب.
وقد أشاد كل المدعوين والمشاركين بحرص حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله على رعاية هذا الحدث المهم الذي يأمل الجميع أن يكون من الأضلاع الأساسية التي تساهم في تحديد ملامح مستقبل الإعلام العربي وتأهيل كوادره بالقدر الكافي لخوض غمار المستقبل.
فقد وجدت الإعلامية علا فارسي الإعلامية بقناة mbc في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب فرصة كبرى لتدعيم العمل الإعلامي الشبابي خصوصا في المنطقة العربية، وأضافت بأن الملتقى كذلك فرصة عظيمة لدعم مساهمات الإعلام في عملية التنمية معتبرة أن تنمية وسائل الإعلام لا تحدث إلا عن طريق تنمية كوادر المستقبل أنفسهم.
وأكدت على أن ما تقوم به الكويت من خلال رعاية حضرة صاحب السمو أمير البلاد لمثل هذه الأحداث إنما يعكس مدى الاهتمام الكويتي بمستقبل العملية الإعلامية برمتها.
وفي إشارته لفعاليات ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب قال محمد الحارثي رئيس تحرير مجلة سيدتي "إننا كصحافيين وإعلاميين نحتاج باستمرار إلى إقامة مثل هذه الملتقيات بصفة مستمرة وذلك من أجل إثراء الساحة الإعلامية العربية" وأضاف بأن مثل هذه الأحداث على جانب كبير من الأهمية لأنها تخاطب عقول الشباب وتعمل على إثراء فكرهم واستثارة مواهبهم وامدادهم بالكثير من الخبرات التي تخدم مستقبلهم ومستقبل إعلامنا العربي.
بينما أشاد رئيس تحرير مجلة زهرة الخليج طلال طعمة برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الإعلامي المهم، كما وجه الشكر لهيئة الملتقى الإعلامي العربي على هذا الجهد الكبير الذي تقوم به من أجل توفير مناخ ملائم لتطوير قطاعات الإعلام المختلفة واختيار قضايا حساسة وتخدم واقع الإعلام العربي واحتياجاته المستقبلية.
وترى د. ليلى عبد المجيد نائبة رئيس أكاديمية أخبار اليوم في ملتقى الشباب في ملتقى الكويت الإعلامي للشباب خطوة مهمة لتنمية قدرات طلبة الإعلام وذلك لأن الملتقى سوف يقربهم من الواقع الإعلامي ويوفر لهم فرصة للاحتكاك بذوي الخبرة من الإعلاميين قبل تخرجهم للعمل في الساحة الإعلامية الحقيقية.
وأعرب مطر الأحمدي رئيس تحرير مجلة لها عن شكره وامتنانه لهيئة الملتقى الإعلامي العربي على إقامة مثل هذا الحدث، وعلى حرص هيئة الملتقي على تواجد الإعلاميين والصحافيين من أجل تدعيم أواصر التعاون، ومزج الخبرات بين أقطاب العمل الإعلامي والصحفي في الوطن العربي . كما أشاد برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الإعلامي الفريد. وأضاف أن ملتقي الكويت الإعلامي الأول للشباب يتميز بجمع أكبر عدد من الإعلاميين والصحافيين تحت سقف واحد، والذين يشاركون مشاركة فعالة في مناقشة قضايا الإعلام والصحافة، مما ينعكس بأثر واضح وملموس على شباب الإعلام ليخدم قضايا الإعلام والصحافة في المنطقة العربية.
أما السيد محمد بن عيسى _ وزير الخارجية المغربي السابق _ فقد ابدي سعادته الكبيرة بملتقي الكويت الإعلامي للشباب الأول لأنه سيكون النواة التي ستزرع داخل الشباب من الإعلاميين لتؤهلهم لتمثيل بلادهم والوطن العربي بصورة سليمة.
كما أكد بن عيسى على ضرورة إتاحة الفرص للشباب ليثبتوا مهاراتهم الإعلامية والثقافية لنستطيع إخراج جيل قادر على توصيل الفرصة لسماع استفساراتهم وتطوير تجاربهم من خلال هذا الملتقي.
وقد عبرت الإعلامية لميس ضيف عن أهمية ملتقى الكويت الإعلامي للشباب الأول حيث أنه وسيط لتلاقي طلبة وشباب الإعلام بكبار الإعلاميين من جميع الدول العربية، مما يوفر مناخا مفيدا لكل من الطرفين.
لميس ضيف تحدثت عن أهمية الملتقي حيث يمثل حضوره إضافة مهمة في تاريخ كبار الإعلاميين وطلبة كليات الإعلام وشبابها.
بينما يرى الإعلامي يسرى فودة_ مقدم برامج في "on tv " _ في الملتقي بادرة أمل في تطوير وتنمية الواقع الإعلامي إلي الأفضل من خلال طرح أهم القضايا الإعلامية ومناقشتها بين مجموعة كبيرة و مهمة من الصحفيين والأكاديميين والسياسيين الذين يجمعهم المجال الإعلامي.
ويؤكد فودة علي أنه لو وضعت كل وسيلة إعلامية جوائز إعلامية مثل جائزة الإبداع الإعلامي لتسابقت جميع المؤسسات الإعلامية في أن تقدم أفضل ما لديها من مضمون إعلامي للحصول علي هذا التقدير المعنوي قبل المادي.
وعبر د. محمود يوسف رئيس قسم العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام بجامعة القاهرة عن اهتمامه الكبير بملتقى الكويت الإعلامي للشباب لأنه يولي الشباب اهتمامه الأول لأن شباب اليوم هم قادة الغد، مؤكدا على أهمية تواجد الشباب في مناخ كهذا يتسم بإجراء حوارات مباشرة بين الإعلاميين والشباب بشكل مباشر.
من جانبها أعربت أفكار الخردلي رئيسة تحرير مجلة نصف الدنيا عن سعادتها بما استطاع أن يحققه الملتقى الإعلامي العربي ، معتبرة أن الملتقى قد ساعد إلى حد كبير على بلورة رؤية رؤية إعلامية واضحة وأن إعلامنا العربي يحتاج للعديد من مثل هذه الأحداث التي تشبع نهم الإعلاميين والصحافيين الذين يحملون على عاتقهم عبء تطوير وسائل الإعلام العربية. وتمنت الخردلي أن يحظى ملتقى الكويت الأول للشباب في دوراته القادمة بالمزيد من المشاركة والدعم من أجل تحقيق الأفضل لخدمة القضايا العربية.
وأكد السيد/ صالح القلاب وزير الإعلام الأردني السابق أنه يجب استثمار ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب من أجل عمل إعلامي عربي قادر على الصمود في وجه أي إعلام موجه، ومن أجل التصدي لمحاولات الطمس والتضليل التي يقوم بها الإعلام السلبي على مختلف الأصعدة. كما أعرب عن شكره  لهيئة الملتقى الإعلامي العربي التي تبذل قصارى جهدها من أجل دعم هذه الدور وتوفير كل الإمكانيات المتاحة للوصول بالمؤسسة الإعلامية العربية إلى مكانة راقية.
بينما قال رئيس تحرير جريدة الشرق القطرية جابر  الحرمي أن ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب فرصة يجب استغلالها لأن الملتقى سيكون بمثابة ساحة كبرى لالتقاء وجهات النظر المختلفة ومزج الخبرات الإعلامية، مضيفا بأن شبابنا تنتظرهم تحديات كبرى ولا بد من تسليحهم بما يكفي من الخبرات والإمكانيات اللازمة لمواجهة هذه التحديات.
وأشاد د.شبل بدران عميد كلية التربية بجامعة الإسكندرية بالدور الذي تقوم به هيئة الملتقى الإعلامي العربي من أجل إنجاح هذا المحفل الإعلامي الذي يضم ضمن فعالياته العديد من رواد العمل الإعلامي والصحفي في الوطن العربي والذين يجتمعون وهم يحملون على عاتقهم الكثير من القضايا المُلحة، ويجتهدون دائما من أجل إعداد جيل إعلامي قادر على استيعاب المتغيرات وإعادة توجيهها إلى الشعوب العربية بشكل بناء. 
وقد رأت كريمة إسماعيل مقدمة برامج في التليفزيون التركي أن ملتقى الكويت الإعلامي للشباب يتيح الملتقى فرصة كبيرة للشباب _ علي وجه الخصوص _ للتواصل مع الإعلاميين أصحاب الخبرة الكبيرة والباع الطويل في الحقل الإعلامي، مما يساعد علي فتح آفاق واسعة للأستفادة من هذه الخبرات.
كما عبرت عن رغبتها في أن يمتد نشاط الملتقى ليشمل أكبر عدد ممكن من الدول كي يفسح المجال أمام كل الإعلاميين قاطبة للمساهمة بشكل فعال في تطوير الإعلام العربى وجعله أكثر ملائمة لأوضاعنا العربية.
أعرب د.حسين أمين أستاذ الإعلام في الجامعة الأمريكية في القاهرة عن سروره وامتنانه لحضور فعاليات ملتقي الكويت الإعلامي للشباب، حيث ثمن جهود هيئة الملتقي الإعلامي العربي التي بذلتها في سبيل الإعلام العربي ودعم قضاياه من خلال إقامة هذا الملتقي،حيث قال"أثمن جهود الملتقي قي خدمة شباب الإعلام العربي ورسالته، مقدرا جهدكم المبذول لإنجاح أهداف الملتقي".
وفي إشارته إلي أهمية الموضوع الذي سيناقشه الملتقي،أشاد بتركيز هيئة الملتقي علي الشباب الإعلامي، كما أثني علي سعي الملتقي إلي تسليط الضوء علي أهمية الإعلام في تنمية المجتمعات.
وقد رأى سعادة السفير محمد الخمليشى الأمين المساعد لشئون الإعلام في جامعة الدول العربية أن الملتقى فرصة لا يجب إهدارها، ويجب استغلالها أحسن استغلال لأننا نحتاج في هذه الفترة من عمر عالمنا العربي إلي مزيد من الإعلام القادر علي المواجهة والتحدي والتصدي للعديد من التحديات التي تواجه إعلامنا وعالمنا العربي.
وشكر الخمليشي للملتقي مجهوداته الكبيرة في السعي من أجل توفير مناخ صحي للعمل الإعلامي المشترك الذي نتطلع إليه، كما شكر للكويت استضافتها واحتضانها ملتقي الكويت الإعلامي الأول للشبا، متمثلة في رعاية حضرة السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد  حفظه الله ورعاه.
وقالت داما الكردي مقدمة برامج في التليفزيون الأردني في تصريحها لهيئة الملتقى الإعلامي العربي أن ملتقى الكويت الإعلامي العربي للشباب  سيكون من أهم الأحداث التي يعول عليها في تنمية وسائل الإعلام والإعلاميين، خصوصا وهو يجمع هذا الكم الكبير من رواد الإعلام والصحافة الذين يطرحون أفكارا جديدة ومجدية، ويناقشون قضايا تمس الإعلام العربي مسا حقيقيا وذلك يضع أقدامنا علي الطريق الصحيح الذي من شأنه تطوير الآلة الإعلامية العربية.
كما أشادت بهذا المزج الذى يقوم به الملتقي بين أصحاب الخبرة الطويلة وبين الشباب الذين يعول عليهم في عملية التنمية مؤكدة علي أن هذا المزج يعتبر عملية مهمة جدا خاصة في هذه المرحلة من عمر عالمنا العربي.
أشاد معالي وزير الإعلام الجزائري السابق عز الدين ميهوبي بالدور الذي يلعبه الملتقي الإعلامي العربي علي الساحة الإعلامية العربية، وهذا الإثراء الذي يقوم علي الساحة الإعلامية في مختلف الإتجاهات.
وأضاف لعل التركيز علي طلبة الإعلام وشبابه يعد تكملة لهذا الدور الواعي في اختيار القضايا المهمة التي يحتاجها عالمنا العربي.
أعرب الأستاذ محمود شمام مدير تحرير نيوز ويك والعضو في مجلس والعضو في مجلس إدارة قناة الجزيرة عن سعادته باهتمام ملتقي الكويت الإعلامي بالشباب، وأضاف أن اختيار هذه القضية بالذات يعد اختيارا يتماشى مع الأهداف العامة التي أسس عليها الملتقي، وهي النهوض بالأعلام العربي الذي لايمكن أن يتأتي بدون شباب إعلامي ناضج ومثقف ومؤهل.
كما أشاد برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الهام، حيث كان سموه_ ولازال مناصرا للإعلام والإعلاميين، وداعما لهم ولمجهوداتهم التي يبذلونها من أجل تطوير الإعلام العربي.
كما أشاد الصحافي المخضرم تركي السديري رئيس تحرير جريدة الرياض بالكويت خصوصا، حيث اعتبر احتضان الكويت للملتقي وفعالياته هو بمثابة دور رائد ومثال يحتذي في كيفية دعم القضايا العربية، ولا سيما الإعلامية منها.
كما شدد علي ضرورة أن يتم الاهتمام بشباب الإعلام بشكل عام بالجد والاجتهاد، مضيفا أن ملتقي الكويت الإعلامي للشباب فرصة حقيقية وثمينة للنهوض بالمؤسسة الإعلامية العربية وتأهيل كوادرها الشابة.
كما أعرب السيد نبيل الحمر المستشار الإعلامي لجلالة ملك البحرين عن شكره الخاص لهيئة الملتقي الإعلامي العربي علي اهتمامها بقضايا الإعلام وشبابه، وكذلك العمل علي تجميع كبار الشخصيات الإعلامية والصحافية تحت سقف واحد، مشيرا الي أن مثل هذه التجمعات الفعالة هي ما سوف يثري العمل الإعلامي بشكل عام، كما يعود علي مجتمعاتنا بالتقدم ويمهد الطريق أمام عملية التنمية.
كما أعرب الحمر عن شكره للكويت علي استضافتة هذا التجمع المميز من أهل الإعلام والصحافة، كما وجهه الشكر بشكل خاص إلي حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه علي رعايته الكريمة لهذا الحدث الهام، والتي تدل في الوقت نفسه علي تمتع سموه بالحس الإعلامي المميز الذي يساهم في إحداث نقلة نوعية في الساحة الإعلامية العربية.
وفي النهاية شكر نيشان درارثنيان مقدم برامج فيmbc  ملتقي الكويت الإعلامي للشباب الأول علي مجهوده الكبير والواضح في لم شمل الإعلاميين العرب تحت مظلته... حيث يتيح الملتقي فرصة كبرى لتبادل الحوارات الإعلامية ومناقشة الرؤى والتصورات المختلفة للوصول الي واقع إعلامي أفضل.
وأشار نيشان إلي أن ملتقي الكويت الإعلامي للشباب فرصة كبيرة لو تم استغلالها بشكل مناسب ستؤدي إلي استفادة شباب الإعلام منها وستساعدهم علي تكوين خبرات عظيمة ووجهات نظر صائبة في القضايا المختلفة. 
وأعرب الإعلامي جورج قرداحي عن شكره لهيئة الملتقى الإعلامي العربي وأشاد برعاية حضرة صاحب السمو لهذا الحدث ، وقال بأن الملتقى يحظى بأهمية كبيرة ليس فقط لمجرد انعقاده في حضور هذا الحشد الكبير من الإعلاميين ولكن أيضا لتميزه بإلقاء الضوء على مستقبل شبابنا بشكل مباشر والمساهمة في إنتاج منتج إعلامي يتمتع بالشفافية والموضوعية.
من جانبه صرح رئيس قسم البرامج الرياضية ومقدم برنامج صدى الملاعب في الـ mbc الإعلامي مصطفى الأغا بأن أهمية الملتقى تكمن في العمل على تقريب وجهات النظر وأحداث ما أسماه بالتكامل الإعلامي العربي، كما أكد على أهمية العناية بالشباب خاصة طلبة الإعلام لأنهم هم من سيحملون المسئولية في قادم الأيام.

 

<div dir="rtl" align="center"><span style="font-family: Arial; color: #94832c; font-size: 18pt"><strong>المشاركون في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب يشيدون برعاية حضرة صاحب السمو ويؤكدون على أهمية الحدث</strong></span></div> <div dir="rtl" align="justify">&nbsp;</div> <div dir="rtl" align="justify">&nbsp;</div> <p dir="rtl" align="justify"><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">عبر المشاركون في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب والذي ستنطلق فعالياته يوم الأحد الموافق 19 ديسمبر 2010 تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله عن حرصهم على حضور فعاليات الدورة الأولى من أعمال الملتقى ومدى أهمية هذا الحدث الإعلامي الموجه للشباب.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وقد أشاد كل المدعوين والمشاركين بحرص حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله على رعاية هذا الحدث المهم الذي يأمل الجميع أن يكون من الأضلاع الأساسية التي تساهم في تحديد ملامح مستقبل الإعلام العربي وتأهيل كوادره بالقدر الكافي لخوض غمار المستقبل.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">فقد وجدت الإعلامية علا فارسي الإعلامية بقناة mbc في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب فرصة كبرى لتدعيم العمل الإعلامي الشبابي خصوصا في المنطقة العربية، وأضافت بأن الملتقى كذلك فرصة عظيمة لدعم مساهمات الإعلام في عملية التنمية معتبرة أن تنمية وسائل الإعلام لا تحدث إلا عن طريق تنمية كوادر المستقبل أنفسهم.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وأكدت على أن ما تقوم به الكويت من خلال رعاية حضرة صاحب السمو أمير البلاد لمثل هذه الأحداث إنما يعكس مدى الاهتمام الكويتي بمستقبل العملية الإعلامية برمتها.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وفي إشارته لفعاليات ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب قال محمد الحارثي رئيس تحرير مجلة سيدتي "إننا كصحافيين وإعلاميين نحتاج باستمرار إلى إقامة مثل هذه الملتقيات بصفة مستمرة وذلك من أجل إثراء الساحة الإعلامية العربية" وأضاف بأن مثل هذه الأحداث على جانب كبير من الأهمية لأنها تخاطب عقول الشباب وتعمل على إثراء فكرهم واستثارة مواهبهم وامدادهم بالكثير من الخبرات التي تخدم مستقبلهم ومستقبل إعلامنا العربي.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">بينما أشاد رئيس تحرير مجلة زهرة الخليج طلال طعمة برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الإعلامي المهم، كما وجه الشكر لهيئة الملتقى الإعلامي العربي على هذا الجهد الكبير الذي تقوم به من أجل توفير مناخ ملائم لتطوير قطاعات الإعلام المختلفة واختيار قضايا حساسة وتخدم واقع الإعلام العربي واحتياجاته المستقبلية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وترى د. ليلى عبد المجيد نائبة رئيس أكاديمية أخبار اليوم في ملتقى الشباب في ملتقى الكويت الإعلامي للشباب خطوة مهمة لتنمية قدرات طلبة الإعلام وذلك لأن الملتقى سوف يقربهم من الواقع الإعلامي ويوفر لهم فرصة للاحتكاك بذوي الخبرة من الإعلاميين قبل تخرجهم للعمل في الساحة الإعلامية الحقيقية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وأعرب مطر الأحمدي رئيس تحرير مجلة لها عن شكره وامتنانه لهيئة الملتقى الإعلامي العربي على إقامة مثل هذا الحدث، وعلى حرص هيئة الملتقي على تواجد الإعلاميين والصحافيين من أجل تدعيم أواصر التعاون، ومزج الخبرات بين أقطاب العمل الإعلامي والصحفي في الوطن العربي . كما أشاد برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الإعلامي الفريد. وأضاف أن ملتقي الكويت الإعلامي الأول للشباب يتميز بجمع أكبر عدد من الإعلاميين والصحافيين تحت سقف واحد، والذين يشاركون مشاركة فعالة في مناقشة قضايا الإعلام والصحافة، مما ينعكس بأثر واضح وملموس على شباب الإعلام ليخدم قضايا الإعلام والصحافة في المنطقة العربية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">أما السيد محمد بن عيسى _ وزير الخارجية المغربي السابق _ فقد ابدي سعادته الكبيرة بملتقي الكويت الإعلامي للشباب الأول لأنه سيكون النواة التي ستزرع داخل الشباب من الإعلاميين لتؤهلهم لتمثيل بلادهم والوطن العربي بصورة سليمة. </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">كما أكد بن عيسى على ضرورة إتاحة الفرص للشباب ليثبتوا مهاراتهم الإعلامية والثقافية لنستطيع إخراج جيل قادر على توصيل الفرصة لسماع استفساراتهم وتطوير تجاربهم من خلال هذا الملتقي. </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وقد عبرت الإعلامية لميس ضيف عن أهمية ملتقى الكويت الإعلامي للشباب الأول حيث أنه وسيط لتلاقي طلبة وشباب الإعلام بكبار الإعلاميين من جميع الدول العربية، مما يوفر مناخا مفيدا لكل من الطرفين. </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">لميس ضيف تحدثت عن أهمية الملتقي حيث يمثل حضوره إضافة مهمة في تاريخ كبار الإعلاميين وطلبة كليات الإعلام وشبابها.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">بينما يرى الإعلامي يسرى فودة_ مقدم برامج في "on tv " _ في الملتقي بادرة أمل في تطوير وتنمية الواقع الإعلامي إلي الأفضل من خلال طرح أهم القضايا الإعلامية ومناقشتها بين مجموعة كبيرة و مهمة من الصحفيين والأكاديميين والسياسيين الذين يجمعهم المجال الإعلامي. </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">ويؤكد فودة علي أنه لو وضعت كل وسيلة إعلامية جوائز إعلامية مثل جائزة الإبداع الإعلامي لتسابقت جميع المؤسسات الإعلامية في أن تقدم أفضل ما لديها من مضمون إعلامي للحصول علي هذا التقدير المعنوي قبل المادي.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وعبر د. محمود يوسف رئيس قسم العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام بجامعة القاهرة عن اهتمامه الكبير بملتقى الكويت الإعلامي للشباب لأنه يولي الشباب اهتمامه الأول لأن شباب اليوم هم قادة الغد، مؤكدا على أهمية تواجد الشباب في مناخ كهذا يتسم بإجراء حوارات مباشرة بين الإعلاميين والشباب بشكل مباشر.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">من جانبها أعربت أفكار الخردلي رئيسة تحرير مجلة نصف الدنيا عن سعادتها بما استطاع أن يحققه الملتقى الإعلامي العربي ، معتبرة أن الملتقى قد ساعد إلى حد كبير على بلورة رؤية رؤية إعلامية واضحة وأن إعلامنا العربي يحتاج للعديد من مثل هذه الأحداث التي تشبع نهم الإعلاميين والصحافيين الذين يحملون على عاتقهم عبء تطوير وسائل الإعلام العربية. وتمنت الخردلي أن يحظى ملتقى الكويت الأول للشباب في دوراته القادمة بالمزيد من المشاركة والدعم من أجل تحقيق الأفضل لخدمة القضايا العربية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وأكد السيد/ صالح القلاب وزير الإعلام الأردني السابق أنه يجب استثمار ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب من أجل عمل إعلامي عربي قادر على الصمود في وجه أي إعلام موجه، ومن أجل التصدي لمحاولات الطمس والتضليل التي يقوم بها الإعلام السلبي على مختلف الأصعدة. كما أعرب عن شكره&nbsp; لهيئة الملتقى الإعلامي العربي التي تبذل قصارى جهدها من أجل دعم هذه الدور وتوفير كل الإمكانيات المتاحة للوصول بالمؤسسة الإعلامية العربية إلى مكانة راقية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">بينما قال رئيس تحرير جريدة الشرق القطرية جابر&nbsp; الحرمي أن ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب فرصة يجب استغلالها لأن الملتقى سيكون بمثابة ساحة كبرى لالتقاء وجهات النظر المختلفة ومزج الخبرات الإعلامية، مضيفا بأن شبابنا تنتظرهم تحديات كبرى ولا بد من تسليحهم بما يكفي من الخبرات والإمكانيات اللازمة لمواجهة هذه التحديات. </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وأشاد د.شبل بدران عميد كلية التربية بجامعة الإسكندرية بالدور الذي تقوم به هيئة الملتقى الإعلامي العربي من أجل إنجاح هذا المحفل الإعلامي الذي يضم ضمن فعالياته العديد من رواد العمل الإعلامي والصحفي في الوطن العربي والذين يجتمعون وهم يحملون على عاتقهم الكثير من القضايا المُلحة، ويجتهدون دائما من أجل إعداد جيل إعلامي قادر على استيعاب المتغيرات وإعادة توجيهها إلى الشعوب العربية بشكل بناء.&nbsp; </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وقد رأت كريمة إسماعيل مقدمة برامج في التليفزيون التركي أن ملتقى الكويت الإعلامي للشباب يتيح الملتقى فرصة كبيرة للشباب _ علي وجه الخصوص _ للتواصل مع الإعلاميين أصحاب الخبرة الكبيرة والباع الطويل في الحقل الإعلامي، مما يساعد علي فتح آفاق واسعة للأستفادة من هذه الخبرات. </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">كما عبرت عن رغبتها في أن يمتد نشاط الملتقى ليشمل أكبر عدد ممكن من الدول كي يفسح المجال أمام كل الإعلاميين قاطبة للمساهمة بشكل فعال في تطوير الإعلام العربى وجعله أكثر ملائمة لأوضاعنا العربية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">أعرب د.حسين أمين أستاذ الإعلام في الجامعة الأمريكية في القاهرة عن سروره وامتنانه لحضور فعاليات ملتقي الكويت الإعلامي للشباب، حيث ثمن جهود هيئة الملتقي الإعلامي العربي التي بذلتها في سبيل الإعلام العربي ودعم قضاياه من خلال إقامة هذا الملتقي،حيث قال"أثمن جهود الملتقي قي خدمة شباب الإعلام العربي ورسالته، مقدرا جهدكم المبذول لإنجاح أهداف الملتقي".</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وفي إشارته إلي أهمية الموضوع الذي سيناقشه الملتقي،أشاد بتركيز هيئة الملتقي علي الشباب الإعلامي، كما أثني علي سعي الملتقي إلي تسليط الضوء علي أهمية الإعلام في تنمية المجتمعات.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وقد رأى سعادة السفير محمد الخمليشى الأمين المساعد لشئون الإعلام في جامعة الدول العربية أن الملتقى فرصة لا يجب إهدارها، ويجب استغلالها أحسن استغلال لأننا نحتاج في هذه الفترة من عمر عالمنا العربي إلي مزيد من الإعلام القادر علي المواجهة والتحدي والتصدي للعديد من التحديات التي تواجه إعلامنا وعالمنا العربي.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وشكر الخمليشي للملتقي مجهوداته الكبيرة في السعي من أجل توفير مناخ صحي للعمل الإعلامي المشترك الذي نتطلع إليه، كما شكر للكويت استضافتها واحتضانها ملتقي الكويت الإعلامي الأول للشبا، متمثلة في رعاية حضرة السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد&nbsp; حفظه الله ورعاه.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وقالت داما الكردي مقدمة برامج في التليفزيون الأردني في تصريحها لهيئة الملتقى الإعلامي العربي أن ملتقى الكويت الإعلامي العربي للشباب&nbsp; سيكون من أهم الأحداث التي يعول عليها في تنمية وسائل الإعلام والإعلاميين، خصوصا وهو يجمع هذا الكم الكبير من رواد الإعلام والصحافة الذين يطرحون أفكارا جديدة ومجدية، ويناقشون قضايا تمس الإعلام العربي مسا حقيقيا وذلك يضع أقدامنا علي الطريق الصحيح الذي من شأنه تطوير الآلة الإعلامية العربية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">كما أشادت بهذا المزج الذى يقوم به الملتقي بين أصحاب الخبرة الطويلة وبين الشباب الذين يعول عليهم في عملية التنمية مؤكدة علي أن هذا المزج يعتبر عملية مهمة جدا خاصة في هذه المرحلة من عمر عالمنا العربي.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">أشاد معالي وزير الإعلام الجزائري السابق عز الدين ميهوبي بالدور الذي يلعبه الملتقي الإعلامي العربي علي الساحة الإعلامية العربية، وهذا الإثراء الذي يقوم علي الساحة الإعلامية في مختلف الإتجاهات.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وأضاف لعل التركيز علي طلبة الإعلام وشبابه يعد تكملة لهذا الدور الواعي في اختيار القضايا المهمة التي يحتاجها عالمنا العربي.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">أعرب الأستاذ محمود شمام مدير تحرير نيوز ويك والعضو في مجلس والعضو في مجلس إدارة قناة الجزيرة عن سعادته باهتمام ملتقي الكويت الإعلامي بالشباب، وأضاف أن اختيار هذه القضية بالذات يعد اختيارا يتماشى مع الأهداف العامة التي أسس عليها الملتقي، وهي النهوض بالأعلام العربي الذي لايمكن أن يتأتي بدون شباب إعلامي ناضج ومثقف ومؤهل.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">كما أشاد برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الهام، حيث كان سموه_ ولازال مناصرا للإعلام والإعلاميين، وداعما لهم ولمجهوداتهم التي يبذلونها من أجل تطوير الإعلام العربي. </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">كما أشاد الصحافي المخضرم تركي السديري رئيس تحرير جريدة الرياض بالكويت خصوصا، حيث اعتبر احتضان الكويت للملتقي وفعالياته هو بمثابة دور رائد ومثال يحتذي في كيفية دعم القضايا العربية، ولا سيما الإعلامية منها.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">كما شدد علي ضرورة أن يتم الاهتمام بشباب الإعلام بشكل عام بالجد والاجتهاد، مضيفا أن ملتقي الكويت الإعلامي للشباب فرصة حقيقية وثمينة للنهوض بالمؤسسة الإعلامية العربية وتأهيل كوادرها الشابة.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">كما أعرب السيد نبيل الحمر المستشار الإعلامي لجلالة ملك البحرين عن شكره الخاص لهيئة الملتقي الإعلامي العربي علي اهتمامها بقضايا الإعلام وشبابه، وكذلك العمل علي تجميع كبار الشخصيات الإعلامية والصحافية تحت سقف واحد، مشيرا الي أن مثل هذه التجمعات الفعالة هي ما سوف يثري العمل الإعلامي بشكل عام، كما يعود علي مجتمعاتنا بالتقدم ويمهد الطريق أمام عملية التنمية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">كما أعرب الحمر عن شكره للكويت علي استضافتة هذا التجمع المميز من أهل الإعلام والصحافة، كما وجهه الشكر بشكل خاص إلي حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه علي رعايته الكريمة لهذا الحدث الهام، والتي تدل في الوقت نفسه علي تمتع سموه بالحس الإعلامي المميز الذي يساهم في إحداث نقلة نوعية في الساحة الإعلامية العربية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وفي النهاية شكر نيشان درارثنيان مقدم برامج فيmbc&nbsp; ملتقي الكويت الإعلامي للشباب الأول علي مجهوده الكبير والواضح في لم شمل الإعلاميين العرب تحت مظلته... حيث يتيح الملتقي فرصة كبرى لتبادل الحوارات الإعلامية ومناقشة الرؤى والتصورات المختلفة للوصول الي واقع إعلامي أفضل.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وأشار نيشان إلي أن ملتقي الكويت الإعلامي للشباب فرصة كبيرة لو تم استغلالها بشكل مناسب ستؤدي إلي استفادة شباب الإعلام منها وستساعدهم علي تكوين خبرات عظيمة ووجهات نظر صائبة في القضايا المختلفة.&nbsp; </span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">وأعرب الإعلامي جورج قرداحي عن شكره لهيئة الملتقى الإعلامي العربي وأشاد برعاية حضرة صاحب السمو لهذا الحدث ، وقال بأن الملتقى يحظى بأهمية كبيرة ليس فقط لمجرد انعقاده في حضور هذا الحشد الكبير من الإعلاميين ولكن أيضا لتميزه بإلقاء الضوء على مستقبل شبابنا بشكل مباشر والمساهمة في إنتاج منتج إعلامي يتمتع بالشفافية والموضوعية.</span><br /><span style="font-family: Arial; font-size: 14pt">من جانبه صرح رئيس قسم البرامج الرياضية ومقدم برنامج صدى الملاعب في الـ mbc الإعلامي مصطفى الأغا بأن أهمية الملتقى تكمن في العمل على تقريب وجهات النظر وأحداث ما أسماه بالتكامل الإعلامي العربي، كما أكد على أهمية العناية بالشباب خاصة طلبة الإعلام لأنهم هم من سيحملون المسئولية في قادم الأيام.</span></p> <p dir="rtl" align="justify">&nbsp;</p>

المشاركون في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب يشيدون برعاية حضرة صاحب السمو ويؤكدون على أهمية الحدث
 
 

عبر المشاركون في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب والذي ستنطلق فعالياته يوم الأحد الموافق 19 ديسمبر 2010 تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله عن حرصهم على حضور فعاليات الدورة الأولى من أعمال الملتقى ومدى أهمية هذا الحدث الإعلامي الموجه للشباب.
وقد أشاد كل المدعوين والمشاركين بحرص حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله على رعاية هذا الحدث المهم الذي يأمل الجميع أن يكون من الأضلاع الأساسية التي تساهم في تحديد ملامح مستقبل الإعلام العربي وتأهيل كوادره بالقدر الكافي لخوض غمار المستقبل.
فقد وجدت الإعلامية علا فارسي الإعلامية بقناة mbc في ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب فرصة كبرى لتدعيم العمل الإعلامي الشبابي خصوصا في المنطقة العربية، وأضافت بأن الملتقى كذلك فرصة عظيمة لدعم مساهمات الإعلام في عملية التنمية معتبرة أن تنمية وسائل الإعلام لا تحدث إلا عن طريق تنمية كوادر المستقبل أنفسهم.
وأكدت على أن ما تقوم به الكويت من خلال رعاية حضرة صاحب السمو أمير البلاد لمثل هذه الأحداث إنما يعكس مدى الاهتمام الكويتي بمستقبل العملية الإعلامية برمتها.
وفي إشارته لفعاليات ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب قال محمد الحارثي رئيس تحرير مجلة سيدتي "إننا كصحافيين وإعلاميين نحتاج باستمرار إلى إقامة مثل هذه الملتقيات بصفة مستمرة وذلك من أجل إثراء الساحة الإعلامية العربية" وأضاف بأن مثل هذه الأحداث على جانب كبير من الأهمية لأنها تخاطب عقول الشباب وتعمل على إثراء فكرهم واستثارة مواهبهم وامدادهم بالكثير من الخبرات التي تخدم مستقبلهم ومستقبل إعلامنا العربي.
بينما أشاد رئيس تحرير مجلة زهرة الخليج طلال طعمة برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الإعلامي المهم، كما وجه الشكر لهيئة الملتقى الإعلامي العربي على هذا الجهد الكبير الذي تقوم به من أجل توفير مناخ ملائم لتطوير قطاعات الإعلام المختلفة واختيار قضايا حساسة وتخدم واقع الإعلام العربي واحتياجاته المستقبلية.
وترى د. ليلى عبد المجيد نائبة رئيس أكاديمية أخبار اليوم في ملتقى الشباب في ملتقى الكويت الإعلامي للشباب خطوة مهمة لتنمية قدرات طلبة الإعلام وذلك لأن الملتقى سوف يقربهم من الواقع الإعلامي ويوفر لهم فرصة للاحتكاك بذوي الخبرة من الإعلاميين قبل تخرجهم للعمل في الساحة الإعلامية الحقيقية.
وأعرب مطر الأحمدي رئيس تحرير مجلة لها عن شكره وامتنانه لهيئة الملتقى الإعلامي العربي على إقامة مثل هذا الحدث، وعلى حرص هيئة الملتقي على تواجد الإعلاميين والصحافيين من أجل تدعيم أواصر التعاون، ومزج الخبرات بين أقطاب العمل الإعلامي والصحفي في الوطن العربي . كما أشاد برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الإعلامي الفريد. وأضاف أن ملتقي الكويت الإعلامي الأول للشباب يتميز بجمع أكبر عدد من الإعلاميين والصحافيين تحت سقف واحد، والذين يشاركون مشاركة فعالة في مناقشة قضايا الإعلام والصحافة، مما ينعكس بأثر واضح وملموس على شباب الإعلام ليخدم قضايا الإعلام والصحافة في المنطقة العربية.
أما السيد محمد بن عيسى _ وزير الخارجية المغربي السابق _ فقد ابدي سعادته الكبيرة بملتقي الكويت الإعلامي للشباب الأول لأنه سيكون النواة التي ستزرع داخل الشباب من الإعلاميين لتؤهلهم لتمثيل بلادهم والوطن العربي بصورة سليمة.
كما أكد بن عيسى على ضرورة إتاحة الفرص للشباب ليثبتوا مهاراتهم الإعلامية والثقافية لنستطيع إخراج جيل قادر على توصيل الفرصة لسماع استفساراتهم وتطوير تجاربهم من خلال هذا الملتقي.
وقد عبرت الإعلامية لميس ضيف عن أهمية ملتقى الكويت الإعلامي للشباب الأول حيث أنه وسيط لتلاقي طلبة وشباب الإعلام بكبار الإعلاميين من جميع الدول العربية، مما يوفر مناخا مفيدا لكل من الطرفين.
لميس ضيف تحدثت عن أهمية الملتقي حيث يمثل حضوره إضافة مهمة في تاريخ كبار الإعلاميين وطلبة كليات الإعلام وشبابها.
بينما يرى الإعلامي يسرى فودة_ مقدم برامج في "on tv " _ في الملتقي بادرة أمل في تطوير وتنمية الواقع الإعلامي إلي الأفضل من خلال طرح أهم القضايا الإعلامية ومناقشتها بين مجموعة كبيرة و مهمة من الصحفيين والأكاديميين والسياسيين الذين يجمعهم المجال الإعلامي.
ويؤكد فودة علي أنه لو وضعت كل وسيلة إعلامية جوائز إعلامية مثل جائزة الإبداع الإعلامي لتسابقت جميع المؤسسات الإعلامية في أن تقدم أفضل ما لديها من مضمون إعلامي للحصول علي هذا التقدير المعنوي قبل المادي.
وعبر د. محمود يوسف رئيس قسم العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام بجامعة القاهرة عن اهتمامه الكبير بملتقى الكويت الإعلامي للشباب لأنه يولي الشباب اهتمامه الأول لأن شباب اليوم هم قادة الغد، مؤكدا على أهمية تواجد الشباب في مناخ كهذا يتسم بإجراء حوارات مباشرة بين الإعلاميين والشباب بشكل مباشر.
من جانبها أعربت أفكار الخردلي رئيسة تحرير مجلة نصف الدنيا عن سعادتها بما استطاع أن يحققه الملتقى الإعلامي العربي ، معتبرة أن الملتقى قد ساعد إلى حد كبير على بلورة رؤية رؤية إعلامية واضحة وأن إعلامنا العربي يحتاج للعديد من مثل هذه الأحداث التي تشبع نهم الإعلاميين والصحافيين الذين يحملون على عاتقهم عبء تطوير وسائل الإعلام العربية. وتمنت الخردلي أن يحظى ملتقى الكويت الأول للشباب في دوراته القادمة بالمزيد من المشاركة والدعم من أجل تحقيق الأفضل لخدمة القضايا العربية.
وأكد السيد/ صالح القلاب وزير الإعلام الأردني السابق أنه يجب استثمار ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب من أجل عمل إعلامي عربي قادر على الصمود في وجه أي إعلام موجه، ومن أجل التصدي لمحاولات الطمس والتضليل التي يقوم بها الإعلام السلبي على مختلف الأصعدة. كما أعرب عن شكره  لهيئة الملتقى الإعلامي العربي التي تبذل قصارى جهدها من أجل دعم هذه الدور وتوفير كل الإمكانيات المتاحة للوصول بالمؤسسة الإعلامية العربية إلى مكانة راقية.
بينما قال رئيس تحرير جريدة الشرق القطرية جابر  الحرمي أن ملتقى الكويت الإعلامي الأول للشباب فرصة يجب استغلالها لأن الملتقى سيكون بمثابة ساحة كبرى لالتقاء وجهات النظر المختلفة ومزج الخبرات الإعلامية، مضيفا بأن شبابنا تنتظرهم تحديات كبرى ولا بد من تسليحهم بما يكفي من الخبرات والإمكانيات اللازمة لمواجهة هذه التحديات.
وأشاد د.شبل بدران عميد كلية التربية بجامعة الإسكندرية بالدور الذي تقوم به هيئة الملتقى الإعلامي العربي من أجل إنجاح هذا المحفل الإعلامي الذي يضم ضمن فعالياته العديد من رواد العمل الإعلامي والصحفي في الوطن العربي والذين يجتمعون وهم يحملون على عاتقهم الكثير من القضايا المُلحة، ويجتهدون دائما من أجل إعداد جيل إعلامي قادر على استيعاب المتغيرات وإعادة توجيهها إلى الشعوب العربية بشكل بناء. 
وقد رأت كريمة إسماعيل مقدمة برامج في التليفزيون التركي أن ملتقى الكويت الإعلامي للشباب يتيح الملتقى فرصة كبيرة للشباب _ علي وجه الخصوص _ للتواصل مع الإعلاميين أصحاب الخبرة الكبيرة والباع الطويل في الحقل الإعلامي، مما يساعد علي فتح آفاق واسعة للأستفادة من هذه الخبرات.
كما عبرت عن رغبتها في أن يمتد نشاط الملتقى ليشمل أكبر عدد ممكن من الدول كي يفسح المجال أمام كل الإعلاميين قاطبة للمساهمة بشكل فعال في تطوير الإعلام العربى وجعله أكثر ملائمة لأوضاعنا العربية.
أعرب د.حسين أمين أستاذ الإعلام في الجامعة الأمريكية في القاهرة عن سروره وامتنانه لحضور فعاليات ملتقي الكويت الإعلامي للشباب، حيث ثمن جهود هيئة الملتقي الإعلامي العربي التي بذلتها في سبيل الإعلام العربي ودعم قضاياه من خلال إقامة هذا الملتقي،حيث قال"أثمن جهود الملتقي قي خدمة شباب الإعلام العربي ورسالته، مقدرا جهدكم المبذول لإنجاح أهداف الملتقي".
وفي إشارته إلي أهمية الموضوع الذي سيناقشه الملتقي،أشاد بتركيز هيئة الملتقي علي الشباب الإعلامي، كما أثني علي سعي الملتقي إلي تسليط الضوء علي أهمية الإعلام في تنمية المجتمعات.
وقد رأى سعادة السفير محمد الخمليشى الأمين المساعد لشئون الإعلام في جامعة الدول العربية أن الملتقى فرصة لا يجب إهدارها، ويجب استغلالها أحسن استغلال لأننا نحتاج في هذه الفترة من عمر عالمنا العربي إلي مزيد من الإعلام القادر علي المواجهة والتحدي والتصدي للعديد من التحديات التي تواجه إعلامنا وعالمنا العربي.
وشكر الخمليشي للملتقي مجهوداته الكبيرة في السعي من أجل توفير مناخ صحي للعمل الإعلامي المشترك الذي نتطلع إليه، كما شكر للكويت استضافتها واحتضانها ملتقي الكويت الإعلامي الأول للشبا، متمثلة في رعاية حضرة السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد  حفظه الله ورعاه.
وقالت داما الكردي مقدمة برامج في التليفزيون الأردني في تصريحها لهيئة الملتقى الإعلامي العربي أن ملتقى الكويت الإعلامي العربي للشباب  سيكون من أهم الأحداث التي يعول عليها في تنمية وسائل الإعلام والإعلاميين، خصوصا وهو يجمع هذا الكم الكبير من رواد الإعلام والصحافة الذين يطرحون أفكارا جديدة ومجدية، ويناقشون قضايا تمس الإعلام العربي مسا حقيقيا وذلك يضع أقدامنا علي الطريق الصحيح الذي من شأنه تطوير الآلة الإعلامية العربية.
كما أشادت بهذا المزج الذى يقوم به الملتقي بين أصحاب الخبرة الطويلة وبين الشباب الذين يعول عليهم في عملية التنمية مؤكدة علي أن هذا المزج يعتبر عملية مهمة جدا خاصة في هذه المرحلة من عمر عالمنا العربي.
أشاد معالي وزير الإعلام الجزائري السابق عز الدين ميهوبي بالدور الذي يلعبه الملتقي الإعلامي العربي علي الساحة الإعلامية العربية، وهذا الإثراء الذي يقوم علي الساحة الإعلامية في مختلف الإتجاهات.
وأضاف لعل التركيز علي طلبة الإعلام وشبابه يعد تكملة لهذا الدور الواعي في اختيار القضايا المهمة التي يحتاجها عالمنا العربي.
أعرب الأستاذ محمود شمام مدير تحرير نيوز ويك والعضو في مجلس والعضو في مجلس إدارة قناة الجزيرة عن سعادته باهتمام ملتقي الكويت الإعلامي بالشباب، وأضاف أن اختيار هذه القضية بالذات يعد اختيارا يتماشى مع الأهداف العامة التي أسس عليها الملتقي، وهي النهوض بالأعلام العربي الذي لايمكن أن يتأتي بدون شباب إعلامي ناضج ومثقف ومؤهل.
كما أشاد برعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لهذا الحدث الهام، حيث كان سموه_ ولازال مناصرا للإعلام والإعلاميين، وداعما لهم ولمجهوداتهم التي يبذلونها من أجل تطوير الإعلام العربي.
كما أشاد الصحافي المخضرم تركي السديري رئيس تحرير جريدة الرياض بالكويت خصوصا، حيث اعتبر احتضان الكويت للملتقي وفعالياته هو بمثابة دور رائد ومثال يحتذي في كيفية دعم القضايا العربية، ولا سيما الإعلامية منها.
كما شدد علي ضرورة أن يتم الاهتمام بشباب الإعلام بشكل عام بالجد والاجتهاد، مضيفا أن ملتقي الكويت الإعلامي للشباب فرصة حقيقية وثمينة للنهوض بالمؤسسة الإعلامية العربية وتأهيل كوادرها الشابة.
كما أعرب السيد نبيل الحمر المستشار الإعلامي لجلالة ملك البحرين عن شكره الخاص لهيئة الملتقي الإعلامي العربي علي اهتمامها بقضايا الإعلام وشبابه، وكذلك العمل علي تجميع كبار الشخصيات الإعلامية والصحافية تحت سقف واحد، مشيرا الي أن مثل هذه التجمعات الفعالة هي ما سوف يثري العمل الإعلامي بشكل عام، كما يعود علي مجتمعاتنا بالتقدم ويمهد الطريق أمام عملية التنمية.
كما أعرب الحمر عن شكره للكويت علي استضافتة هذا التجمع المميز من أهل الإعلام والصحافة، كما وجهه الشكر بشكل خاص إلي حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه علي رعايته الكريمة لهذا الحدث الهام، والتي تدل في الوقت نفسه علي تمتع سموه بالحس الإعلامي المميز الذي يساهم في إحداث نقلة نوعية في الساحة الإعلامية العربية.
وفي النهاية شكر نيشان درارثنيان مقدم برامج فيmbc  ملتقي الكويت الإعلامي للشباب الأول علي مجهوده الكبير والواضح في لم شمل الإعلاميين العرب تحت مظلته... حيث يتيح الملتقي فرصة كبرى لتبادل الحوارات الإعلامية ومناقشة الرؤى والتصورات المختلفة للوصول الي واقع إعلامي أفضل.
وأشار نيشان إلي أن ملتقي الكويت الإعلامي للشباب فرصة كبيرة لو تم استغلالها بشكل مناسب ستؤدي إلي استفادة شباب الإعلام منها وستساعدهم علي تكوين خبرات عظيمة ووجهات نظر صائبة في القضايا المختلفة. 
وأعرب الإعلامي جورج قرداحي عن شكره لهيئة الملتقى الإعلامي العربي وأشاد برعاية حضرة صاحب السمو لهذا الحدث ، وقال بأن الملتقى يحظى بأهمية كبيرة ليس فقط لمجرد انعقاده في حضور هذا الحشد الكبير من الإعلاميين ولكن أيضا لتميزه بإلقاء الضوء على مستقبل شبابنا بشكل مباشر والمساهمة في إنتاج منتج إعلامي يتمتع بالشفافية والموضوعية.
من جانبه صرح رئيس قسم البرامج الرياضية ومقدم برنامج صدى الملاعب في الـ mbc الإعلامي مصطفى الأغا بأن أهمية الملتقى تكمن في العمل على تقريب وجهات النظر وأحداث ما أسماه بالتكامل الإعلامي العربي، كما أكد على أهمية العناية بالشباب خاصة طلبة الإعلام لأنهم هم من سيحملون المسئولية في قادم الأيام.

 

تعليقات القراء ضع تعليقك